عاجل
بريكست

بريكست.. تحذيرات من مخاطر الخروج من الاتحاد بلا اتفاق

فشل النواب البريطانيون في التوصل لاتفاق بعد تصويت مجلس العموم على أربعة خيارات بديلة للخروج من الاتحاد الأوروبي والتي تدور حول سيناريوهات شملت بقاء المملكة المتحدة في وحدة جمركية دائمة مع أوروبا أو طرح الاتفاق النهائي على الناخبين في استفتاء شعبي، وسط مطالبات باستقالة رئيسة الوزراء تيريزا ماي، كما كان الوضع في التصويت الاسترشادي الأسبوع الماضي.

وقالت الحكومة البريطانية إنه يتوجب على البرلمان التوصل لاتفاق قبل موعد الخروج في الثاني عشر من إبريل.

وقال ستيف باركلي وزير شؤون البريكست “هذا المجلس صوت مراراً وتكراراً على فكرة الخروج من دون اتفاق كما أنه رفض أيضا عدم الخروج وبالتالي الخيار الوحيد المتبقي هو إيجاد طريق يسمح لنا بالخروج باتفاق، إن الحكومة تؤمن أن الخيار الأمثل هو الخروج في أقرب وقت ممكن باتفاق و إذا وافق مجلس العموم على اتفاق هذا الأسبوع يمكننا تجنب المشاركة في الانتخابات البرلمانية الأوروبية”.

من جهته، دعا زعيم المعارضة جيريمي كوربن لإجراء تصويت إرشادي ثالث، يوم الأربعاء.

وقال جيريمي كوربن رئيس حزب العمال “أنا أقترح أن يكون للبرلمان فرصة تصويت أخرى يوم الأربعاء كي ننجح فيما فشلت في إنجازه رئيسة الوزراء وذلك تقديم خيار مقبول لعلاقة بناءة مع أوروبا للمستقبل يتجنب خروجا فوضويا من دون اتفاق”.

ومن جانبها لا تزال ماي تراهن على إمكانية طرح خطتها للتصويت للمرة الرابعة في الأيام القادمة

ويأتي تصويت الليلة ضمن السابقة التاريخية التي شهدت انتزاع البرلمان للسيطرة على عملية البريكست من الحكومة ولكن في غياب توافق حول أي من الخيارات المطروحة تصبح خطورة الخروج من دون اتفاق واقعا حقيقيا.

العربية.نت