عاجل

«اتصالات» تطلق أول شبكة للجيل الخامس 5G في المنطقة تجارياً

أعلنت «اتصالات» أمس، عن إطلاق أول شبكة لاسلكية تجارية للجيل الخامس على نظام (C-Band) في دولة الإمارات، لتكون بذلك المشغل الأول لخدمات الاتصالات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يحقق هذا الإنجاز التكنولوجي الكبير، الأمر الذي يعكس فاعلية الجهود التي قامت بها الشركة في مضمار تمكين شبكة الجيل الخامس طوال الفترة السابقة.

وكانت «اتصالات» ضمن أوائل المشغلين الذين أطلقوا شبكة الجيل الخامس ما قبل التجارية على مستوى العالم، والتي تم إطلاقها في إمارتي أبوظبي ودبي في ديسمبر الماضي، وسجلت عمليات استخدام عالية السرعة بالإضافة الى تسجيل وقت استجابة منخفض جدّاً. كما عرضت اتصالات طائرة بدون طيار ذات تقنيات متطوّرة تعتمد على شبكة الجيل الخامس (5G) ومجهّزة بتقنية الواقع الافتراضي (VR) مع قدرة تصوير بزاوية 360 درجة وكاميرا عالية الوضوح (4K). وتتضمن المرحلة الأولى من الإطلاق خدمات الجيل الخامس الثابت للإنترنت اللاسلكي في بعض المواقع في الدولة، وسيتم التوسع تدريجياً في نشر الخدمات لتشمل باقي أرجاء الدولة اعتماداً على احتياجات العملاء ومتطلباتهم، وستتوفر الأجهزة وخدمات الجيل الخامس الثابت ابتداءً من شهر سبتمبر القادم.

التزام

وفي هذا السياق أشاد المهندس صالح عبدالله العبدولي – الرئيس التنفيذي لمجموعة اتصالات بالجهود المخلصة التي بذلتها الفرق المختصة في اتصالات قائلاً: يأتي إعلان اليوم بمثابة لحظة تاريخية فاصلة في سجل «اتصالات» الحافل بالنجاحات، وبهذا الإنجاز المرموق نؤكد التزامنا الوطني بأن نكون جزءاً من مسيرة الحداثة والتطور التي تشهدها دولة الإمارات عبر تطوير بنية تحتية قوية ومتطورة ترتقي لمستوى العالمية، معرباً عن فخره بأن تكون «اتصالات» المشغل الأول لخدمات الاتصالات في العالم الذي يقدم هذه السرعات الفائقة للبيانات عبر شبكة الجيل الخامس التجارية على نظام (C-Band).

وأضاف المهندس صالح العبدولي: «تعتبر شبكة الجيل الخامس لاعباً محورياً في تمكين التقنيات الحديثة، فضلاً عن توفيرها سرعات اتصال فائقة للمستخدمين، مشيراً أن هذا الإنجاز الذي تحقق هو ثمرة الجهود الجبارة التي بذلتها الشركة طوال السنوات السابقة في تحديث البنية التحتية ونشر القدرات الشبكية في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك انطلاقاً من استراتيجية «اتصالات» الطموحة المتمثلة في «قيادة المستقبل الرقمي» لتمكين المجتمعات.

تكنولوجيا

وأكد الرئيس التنفيذي لمجموعة اتصالات عزم المؤسسة على مواصلة رحلة التحول الرقمي من خلال توظيف قدراتها الضخمة وتوفير أفضل التكنولوجيات المتطورة والمبتكرة لعملائها.

وتعد تقنية الجيل الخامس العامل الرئيسي في تمكين الثورة الصناعية الرابعة والمدن الذكية، وتعمل بالتزامن مع تقنية الجيل الرابع ضمن معيار (3GPP) الإصدار 15. ونظراً للنطاق الترددي المتطور، تستطيع تقنية الجيل الخامس التعامل مع حجم كبير من الاتصال والبيانات في نفس الوقت وفي أي منطقة جغرافية.

وستمكَن تقنية الجيل الخامس المستخدمين من الاستمتاع بمشاهدة فيديو عالي الوضوح دون انقطاع بتقنية (4K) علاوةً على تجربة استثنائية لألعاب الفيديو بتقينه الواقع المعزز والواقع الافتراضي، بالإضافة إلى أنظمة التنقّل الذكي وذلك بفضل السرعات الفائقة ووقت استجابة المنخفض التي توفرها شبكة الجيل الخامس.

سرعة

تتيح تقنية الجيل الخامس مجموعة جديدة من حالات الاستخدام المتطورة، وستوفر أول أجهزة عملاء داعمة لشبكة الجيل الخامس الثابت على مستوى العالم والمعروفة بـ (CPE)، كما سيتم توفير الهواتف الذكية الداعمة لتقنية الجيل الخامس في العام المقبل.

وبلغت سرعة التحميل أثناء إطلاق الشبكة التجارية 5 جيجابت في الثانية في نطاق الشبكة، وأكثر من 1.5 جيجابت في الثانية عبر أجهزة (CPE) التجارية.

البيان