عاجل

أميركا تنوي فرض رسوم جمركية جديدة على منتجات أوروبية

اقترحت الولايات المتحدة، قائمة بمنتجات من الاتحاد الأوروبي ستخضع لرسوم جمركية إضافية.
واعتبر مراقبون أن هذا الإجراء جاء بسبب ما يتردد عن دعم أوروبي لشركة إنتاج الطائرات “إيرباص”، الذي تعتبره واشنطن أنه أثر سلباً على قدرة شركتها “بوينج” على المنافسة في السوق.
وكان خلاف دام 15 عاماً بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن الشركتين العملاقتين قد انتهى الشهر الماضي في منظمة التجارة العالمية عندما قضت المنظمة أن الولايات المتحدة أخفقت في وقف بعض الدعم لشركة بوينج.
وكانت المنظمة أعلنت في وقت سابق أن الدعم الأوروبي لشركة إيرباص المنافسة لبوينج غير قانوني. وفي مايو، 2018، رأت المنظمة أن الاتحاد الأوروبي أخفق في إلغاء دعمه لإيرباص.
ولا تزال المسائل النهائية المتعلقة بقيمة الضرر قيد التحكيم.
وقال الممثل التجاري الأميركي روبرت لايتهايزر يوم الإثنين: “تستعد الإدارة للرد فور إصدار منظمة التجارة العالمية ما توصلت إليه بشأن قيمة التدابير المضادة الأميركية”. ويقدر الممثل التجاري حجم الضرر الناتج عن دعم الاتحاد الأوروبي لإيرباص بـ 11 مليار دولار سنوياً.
وتشير هذه الخطوة إلى أن الولايات المتحدة قد تستعد للانتقام بدلاً من الحل الدبلوماسي.
وتشمل قائمة الأصناف المقترحة الواردة من مختلف الدول الأوروبية، طائرات مروحية وأطعمة وأقمشة. 
وستخضع بعض المنتجات الزجاجية والمعدنية أيضاً لرسوم جديدة بموجب الاقتراح، الذي لا يزال يخضع لمشاورات عامة.

الاتحاد